تفاصيل الكتاب
تنزيل كتاب أمس لا يعود لوليد حسن المدني من موقع كتب الكترونية عربية

أمس لا يعود لـ وليد حسن المدني من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب أمس لا يعود لـ وليد حسن المدني

لم تكن أشعة شمس الشتاء الهادئة لتمنع عنه ذلك الإحساس عندما التقت عينه بعينها وسط زحمة إشارة الإسعاف بالقرب من ميدان رمسيس، المعبر الوحيد له للخروج من حي شبرا الذي يقتنه وصولًا إلى وسط البلد، بالتحديد "قهوة صالح" الذي إعتداد على الجلوس عليها مع بعض الأصدقاء التي جمعتهم الصدفة معًا في مظاهرة أو ندوة ثقافية أو من تلك المجموعة المتسلقة التي تبحث لنفسها عن دور في الحياة فمتهنت من الثورية سبيل لها تخفي بها ضمور حياتها.

كتب مماثلة
        التعليقات