تفاصيل الكتاب
كتاب اتش ون حرب البهادرا لإسلام عبد الله من كتبي, أكبر موسوعة كتب عربية

اتش ون حرب البهادرا لـ إسلام عبد الله من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب اتش ون حرب البهادرا لـ إسلام عبد الله

قواعد قراءة رواية اتش ون
لا تقرأ تلك الرواية إذا كان ضغطك مرتفع أو منخفضا ابدا
لاتقرأ تلك الرواية وأنت تفعل شيء هام لأنك بالتأكيد سوف تهمله
يجب أن لا تلهث كثيرا وأنت تركض بين أحداث الرواية
حاول أن لا تنسى أن تلتقط أنفاسك كل بضع صفحات
اذا كان سقف توقعاتك للرواية عاليا حاول أن ترفعه أكثر وأكثر
اذا كنت تعتقد نفسك تمتلك قدَرًا من الذكاء فحان الوقت لتثبت ذلك
فلتكن مستعدا للأتش ون .. فالتكن مستعدا لغمرة حرب البهادرا
"زحامٌ شديدٌ بإحدى عربات المترو المكتظ براكبيه.. كان الوجوم والضيق هما السمة الحاضرة فوق الوجوه من هذا الاختناق الشديد.. كان الجميع لا يجد له موضع قدمٍ للوقوف، ناهيك عن الحركة.. ووسط كل ذلك كان هناك رجل ينسل بين كل تلك الجموع كالسمكة الصغيرة بوسط الماء.. كان يتحرك بسرعةٍ وخِفَّةٍ شَديدةٍ لا يضاهيها إلا سرعة يده وهي تخترق حقيبة سيدة غافلة وتسحب منها هاتفها النقال دون أن تشعر.. لحظة واحدة وكان يضع الهاتف بملابسه ويتجه إلى شخصٍ آخر ليقف خلفه لعدة لحظات يتابعه وهو يتصفح هاتفه، وعندما وجد الرجل يبتسم إلى أحد المنشوارات كان هو أيضًا يبتسم وهو يحمل محفظته بين يديه وينطلق مسرعًا جهة ضحيةٍ أخرى.. دقَّقَ بوجوه الركاب سريعًا بنظرات فاحصة متمحصة ليلتقط بعينه الخبيرة شابًا يبدو على ملامحه أنه غارقٌ بالتفكير والشرود الشديد.. وهنا علم أنه وجَدَ ضالته فاتجه صوبه مُسْرعًا ثم دفعَهُ بِكَتِفِه برفقٍ، ثم وضع يده بجيبه وأخرج محفطةً وهبَّ مبتعدًا، ولكنه تفاجأ بوجود شيءٍ يتعلق بيده وبها المحفظة.. نظر خلفه مضطربًا مذهولاً ليجد الشاب يبتسم له وهو يمسك بيده محفظته وهي شاهدة على جرمه المشهود.. تملَّك الذُّعرُ وَجْهَ اللص فأخرَجَ مِن وسط ملابسه بيده الأخرى مطواة وفتحها بسرعة وبمهارة شديدة.. ضحك الشاب أمامه ثم حدَّثه بثقة: «ماتخافش.. مش هقول لحد إنك حرامي.. ده أنا هكافأك وآديلك 500 جنيه لو عملت اللي قولتلك عليه..».

كتب مماثلة
        التعليقات