تفاصيل الكتاب
تنزيل كتاب الضريح (رواية) لكرم صابر من موقع تحميل الكتب الإلكترونية

الضريح (رواية) لـ كرم صابر من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب الضريح (رواية) لـ كرم صابر

تقدم الرواية عالمًا أسطوريًا خاصًا، يفتتحه الراوي بالحكي عن طائر الموت والعفاريت، ثم يضم إليهم (أمنا الغولة) وغيرها من الكائنات الأسطورية التي يسيطر وجودها علي الحكي كثيرًا وعلي عقول بعض الفاعلين بالنص الروائي مثل: (جمالات) و(مينا) و(زعبولا).

يسيطر (أبو رواش) الفاسد الداعر علي عالم الرواية، ويحتل محورها، فينطلق السرد من الحالة التي أصابت (جمالات) زوجته نتيجة أفعال زوجها (أبو رواش) إلي إيداعها مستشفي الأمراض العقلية.

ويستطيع القارئ أن يميز بسهولة تلك الحكاية الواقعية التي تتناول المجتمع المصري وما أصابه في الأعوام الثلاثين الأخيرة من صراعات وتحولات كبرى وفساد عبر نموذج مصغر هو عالم تلك القرية التي به هذا الضريح، وبين الواقعية العجائبية التي تحملها تلك الشخصيات الأسطورية (العفاريت ـ أمنا الغولة ـ طائر الموت) التي أدخلنا بها وأخرجنا بها الراوي من النص الروائي الضريح، فطريقة السرد التي تحاول أن تنشأ عالماً عجائبياً/أسطورياً هو وجهة نظر مجموعة من البشر (مينا ـ جملات ـ زعبولا)، والراوي الذي يلتحق بهم حين يستخدم ضمير المتكلمين في السرد، وينفصل عنهم حين يستخدم ضميره المعبر عنه ـ ضمير المتكلم المفرد ـ أو ينفصل تمامًا مستخدمًا السرد بضمير الغائب ليطرح كل معالم هذا العالم، هذا الراوي الذي يراوغنا بتحركاته السردية، يستقر في بقية الرواية عند السرد بضمير الغائب.

في القسم الثاني من الرواية ينحصر الحكي تمامًا عن مقاومة أهالي القرية لهدم الضريح وينجحون في منع السلطات من هدمه، تعبيراً عن نجاح الأهالي في فرض إرادتهم بينما كانت إرادتهم تُزور في صناديق الاقتراع.

لا ينجو أحد في رواية الضريح فالشر يطول الجميع تقريبًا، وتتعدد مستويات هذا الشر ما بين الشر الأسطورةالمطلق المتمثل في الشخوص الأسطورية العجائبية، والشر الواقعي المتجسد في فساد الذمم واهتراء القيم، وتحول النفوس الطيبة عن الخير والمعروف.

النوع الأدبي:
روايات وقصص قصيرة
كتب مماثلة
        التعليقات