تفاصيل الكتاب
كتاب العالم في عربة مترو لفريدة الشوباشي من كتبي, أكبر موسوعة كتب عربية

العالم في عربة مترو لـ فريدة الشوباشي من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب العالم في عربة مترو لـ فريدة الشوباشي

في حياة كل منا لحظات أو مواقف أو أحداث تترك بصمة لا يمحوها الزمن أحيانًا وأحيانًا أخرى تنوء بها الذاكرة المزدحمة المتعبة والمرهقة ناهيك عن إصابتها بالوهن بمرور سنوات العمر فتكون الكتابة أو التدوين هي الملاذ الآمن حقًّا للاحتفاظ بطزاجة الأحداث حيث تجدها مسجلة بشعورك لحظة معينة من لحظات العمر، وكذلك بتأثرك بما يدور حولك في وطن شهد في السنوات الأخيرة ما لا تتسع له ربما مئات السنين، وقد شاء القدر أن أكون من أصحاب القلم، ومن ثم لم يكن هناك مناص من أن أقوم برصد الواقع الذي أعيشه، ثم أكتب هذا الواقع كما أراه ومن وجهه نظري ومنطلق انتمائي الفكري، وبهذا الكتاب سيشعر القارئ أن نظرتي للأمور ولأحوال وطني تؤكد انتمائي لحلم...

فريدة الشوباشي كاتبة صحفية وإعلامية مصرية وهي رئيسة جمعية حقوق المواطن في مصر.

ولدت فريدة الشوباشي في القاهرة في اسرة، مسيحية وقد اعتنقت الاسلام بعد نحو خمس سنوات من زواجها من الكاتب والمثقف اليساري الراحل علي الشوباشي ابن الأديب محمد مفيد الشوباشي. لفريدة كتابات ومقالات في عدد من الجرائد المصرية المعارضة تحديدا، لديها برنامج سياسي اجتماعي على قناة النيل للأخبار وهو مطلوب تعقيب ، كما أن لديها مجموعة قصصية تحمل اسم عبارة غزل

وقد تحولت إلى الإسلام بعد أن قرأت سيرة عمر بن الخطاب، لتتعمق بعد ذلك في القراءة عن الإسلام لترسل لزوجها بعد ذلك -وكان في المعتقل وقتها- لتخبره بتحولها إلى الإسلام.،الاشارة الي ان ما ابهرها هو عدل عمر وكان حِسٓ العدالة عنده هو مدخلها الي الاسلام..ويذكر انها لم تكشف عن اعتناقها للاسلام علي مدي نحو اربعين عاما ،إلا بعدما سمعت من الرئيس الأسبق عبارة عنصرٓيالامة في إشارة الي المسلمين والمسيحيين ،بعد احداث كنيسة نجع حمادي،فكتبت بعدها مقالها بل عنصر واحد

النوع الأدبي:
روايات وقصص قصيرة
كتب مماثلة