تفاصيل الكتاب
تحميل كتاب رئيسة لمحمود وهبة من اكبر موقع كتب عربية

رئيسة لـ محمود وهبة من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب رئيسة لـ محمود وهبة

سلسلة بوابات الجحيم
نظرت بغل إلى ذلك الجسد الذى يقطر دما من كل صوب وهو فاقد للرأس ثم فتحت باب دارها وخرجت وهى تغلقه خلفها بهدوء ممسكة بكيس من قماش قد صُبغ بلون أحمر قاني، الظلام يحتل قلبها والشيطان يجرى لها مجرى الدم، النار تشتعل بصدرها كرها وحقدا، خطواتها تتسارع فى اتجاه ذلك الجبل المنعزل وهى تدارى سكينا ملطخا بالدماء أسفل ملابسها السوداء حتى لا يلاحظه أهل القرية، نظرت إلى آخر شعاع للشمس وهى تقف أمام مدخل ذلك الكهف المنعزل الذى يفيض منه رائحة الخوف و الفزع والرجس، أخرجت السكين وتحركت بتحفظ إلى الداخل، الكثير من الشعلات موزعة على جانبي الممر الممتد إلى باطن الكهف ذي السقف المنخفض، أفزعها خيالها الذى يتراقص مع كل حركة للنيران من حولها، أصوات شيطانية تأتى من قريب وبعيد تبث بروحها الذعر والوجل، توقفت وهى تزيح ستار أحمر ثقيل يؤدى إلى مكان تمقته بشدة فهنا عانقت الشيطان للمرة الأولى، ألقت نظرة إلى ذلك الجسد الأسود العاري الذى ينام وهو يتنفس ببطء، أحكمت قبضتها على السكين وانقضت فوق صاحب ذلك الجسد طاعنة إياه العديد من الطعنات ولم تتوقف إلا بعد أن فارق ذلك الرجل ضخم الجسد الحياة ثم قطعت رأسه بقسوة ووضعتها داخل كيس من قماش ومعه السكين بجانب الرأس الاولى، أسرعت فى البحث عن شيء ما داخل الكهف ثم ابتسمت والدماء تغطى وجهها عندما وجدت ضالتها، أغمضت عينيها وهى تنظر إلى أعلى ثم تغيرت ملامح وجهها من الجمال إلى القبح، وقفت وأمسكت بالكيس وخرجت من الكهف مسرعة.

كتب مماثلة