تفاصيل الكتاب
تنزيل كتاب للحياة رأي آخر لجوناس نازاريت من موقع كتب الكترونية عربية

للحياة رأي آخر لـ جوناس نازاريت من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب للحياة رأي آخر لـ جوناس نازاريت

الوشق البني حيوان بري صِرف، له صفات الحيوانات المفترسة، من سخرية القدر، كان هناك شبل مفقود، جُلب من الغابة وهُيئت له حياة أليفة، على النقيض من طريقة حياته، وبذا، فإنها صارت مرتبطة بتصرفات مختلفة عن بيئته الطبيعية، ظل الحيوان المسكين ينمو في بيئة أبعد ما تكون عن بيئته، مواجهًا حظه.
قررت جوانا فيرميمينتو قبول التحدي بالاهتمام به؛ باسم الصداقة القديمة التي تربطها بزميل دراستها القديم غالفاو كورتيش، الموجود- حاليًا- في كوبا بغرض الحصول على درجة الماجستير.
وحتى لا ينقص اللحم الطازج الذي يشتهيه الحيوان المفترس؛ فقد كانت توصيات الصديق الذي تركه تحت رعايتها، تراعي ذلك الأمر، طبقًا للسلسلة الغذائية للوشق البني، على الرغم من تربيته في بيئة أليفة، كانت تكسب من عملها التجاري في البيت، ما يكفي لجلب طعام فخم للحيوان، وفي المقابل، كان الحيوان صديقها المخلص، ككلب أو قط ذكي، كان الوشق البني يؤنس البيت؛ لانه يمكنه القيام بدورين في آن واحد: فنظرًا لهيئته يمكن اعتباره قِطًّا، ونظرًا لحراسته للبيت، يمكن اعتباره كلبًا، خاصة أنه أفضل من تلك الكلاب التي تنبح بخوف شديد عندما تهب الرياح ليلًا، وعندما كبر، أثبت أنه قادر على تمثيل الحيوانين الأليفين في الوقت ذاته، حيث أنه كان يقوم- في صمت- وبأفعال جريئة، لا غبار عليها، بحراسة منطقته دون أن يُقلق أصحابه، ويشهد على ذلك بعض اللصوص الذين حاولوا كسب قوتهم في منطقته من ممتلكات مسروقة، عضة هنا وأخرى هناك تجعل الدخلاء يفرّون بسرعة، بلا وِجهة، بعيدًا عن متناول أسنان الوشق البني المسنونة.

كتب مماثلة