تفاصيل الكتاب
كتاب لم يفهموك لد.علاء جانب من كتبي, أكبر موسوعة كتب عربية

لم يفهموك لـ د.علاء جانب من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب لم يفهموك لـ د.علاء جانب

لم يفهموك فدعْ قومًا وما اعتنقوا
لو أنَّهم فهموا نوحًا لَمَا غرقوا
إذا نظرت إلى أعلى أفَقْتَ على
هذي الحبال.. مدلاةً بمن شُنِقُوا
أو انحنيتَ أراكَ الماءُ نرجسةً
في ظُلمة الجُبِّ والإفْكَ الذي اختلقوا
زدني من الخمر كاسا
إن لي وترا لآخر الحزن يرميني فأحترقُ
لا تبخلي في رثائي يا معدِّدتي
الروح عُصفورةُ بالدَّمْعِ تنْعَتِقُ
طعمُ الحقيقة مرٌّ فاكشفي لغدي
ما يَفْعَلُ الجَمْرُ في أقْدامِ مَنْ نطقوا
أيقَظْتِ ذِكْرى التي ذابَتْ على شَفَتِي
وذوبتني.. فكان الماءُ والألقُ
ذبيحةٌ وذبيحٌ لم يدعْ لهما
حبُّ الحياة يدا لما قضى الشَّبق
أعطيتها نجمة من قبلتي فبكت
كأنَّ طفلا وراء الدمع يختنق
مرَّ المُغني.. وكان الدمع محتبسا
فحين سال غناء.. أجهش الأفق
وعرَّت الرِّيحُ أغصاني وفارقني
وهمُ الرَّبيعِ.. وعادَ الصَّمتُ والفَرَقُ
فزِدْ من النايِ سحًّا في العروقِ ففي
طعم الحنين إذا هاج الأسى رمقُ
وطفِّفْ الكاسَ فالسِّكينُ باردَةٌ
روحا وجيئا.. وحلقي مترع فَهِقُ
يااا ذي البلادُ التي ما ارتاح عاشقها
نام الضمير.. فنم يا أيها الأرقُ
بحثت عن وجه أمي ما اهتديت له
ولم يقدني إلى الجبانة العبق
أما تعرفت يا أمي على جسدي
بين "التوابيت" مُلْقًى مسني الرَّهقُ
أنا القتيل وقومي استخسروا كفني
أنا الشَّقي الذي أدمت يدي الربق
هذا المساء إلى عرسي سيحملني
أنا الشهيد.. ونعشي ذلك الشفقُ
أنا اللقيط الذي ألقيته سحرا
أمام مسجد من صلوا وما صدقوا
إمامهم سامريٌّ لا إله له
إلا الجنون إذا ما غامت الطّرقُ
قالوا أحبوك يا موسى وقد كذبوا
لو أنهم صدقوا في الحب ما افترقوا.

النوع الأدبي:
شعر
كتب مماثلة