Book Details
Download الكندي مؤسس الفلسفة العربية by مجدي كامل from the biggest online bookstore

الكندي مؤسس الفلسفة العربية By مجدي كامل From Kotobi

Only available on mobile phones and tablets with iOS and Android systems – Not available now for laptops and computers

Short synopsis about book الكندي مؤسس الفلسفة العربية By مجدي كامل

في تاريخ الفكر الإنساني شخصياتٌ أسهمت بقوة في دفع مسيرته. ومن هذه الشخصيات فلاسفة كبار شكلوا نقاطًا مضيئة اجتمع العالم حولها، خاصة في أشد العصور ظلاما.
وهكذا كان الفيلسوف العربي المسلم أبو يوسف يعقوب بن إسحق الكندي الذي يعتبر مؤسِّس الفلسفة العربية الإسلامية، وفيلسوف العرب الأول بلا منازع، والذي يعد في الغرب أحد الاثني عشر عبقريًّا الذين ظهروا في العالم.
فبالإضافة إلى شهرته كفيلسوف، فقد كان عالمًا بالرياضيات، والفلك، والفيزياء، والطب، والصيدلة، والجغرافيا، فكمعظم علماء عصره كان الكندي موسوعيًّا فهو رياضي وفيزيائي وفلكي وفيلسوف، إضافة إلى أنه موسيقيٌّ، حيث يُعتبر الكندي واضع أول سُلم للموسيقى العربية.
كان الكندي هو نفسه الفيلسوف الذي مهد الطريق لاثنين من كبار الفلاسفة المسلمين: الفارابي وابن سينا، كما فعل مع غيرهما من فلاسفة الإسلام.
في هذا الكتاب نتناول حياة الكندي، وفلسفته، ونظرياته وأفكاره ومواقفه فيما يتعلق فلسفة الكندي بالفلسفة والدين ومحاولته التوفيق بينهما، والنفس والمعرفة والوجود والكون والأخلاق.
كما نتناول الكندي كعالم وصاحب منهج رياضي، وأيضا الكندي الموسيقي وإسهاماته في هذا المجال.
كما نقدم لعدد من رسائل الكندي الفلسفية كما كتبها، وهى «رسالة إلى المعتصم بالله في الفلسفة الأولى»، و«رسالة في وحدانية الله وتناهي جرم العالم»، و«رسالة في حدود الأشياء ورسومها»، و«رسالة في العقل»، و«رسالة في القول في النفس، المختصر من كتاب أرسطو وأفلاطون»، و«رسالة في أنه جواهر لا أجسام»، و«رسالة في ماهية ما لا يمكن أن يكون لا نهاية، وما الذي يقال لا نهاية له».
هذا الكتاب يتناول حياةَ وإسهاماتِ أحدِ أكثر الشخصيات العربية والإسلامية، التي تركت بصماتٍ واضحة على مسيرة الفكر الإنساني، وخلَّدها التاريخ على مر عصوره.
مجدي حسين كامل.

Related Books